الرئيسية > Uncategorized > عائلة تعيش ظروفاً مالية صعبة بسبب «الوثيقة القطرية»

عائلة تعيش ظروفاً مالية صعبة بسبب «الوثيقة القطرية»

  • عائلتها تعيش ظروفاً مالية صعبة بسبب «الوثيقة القطرية»
  • مريم تحلم بالمدرسة وتكتفي بمراقبة التلاميذ عن بعد.. وكتمان القهر
  • 12 فرداً يعيشون في كابينة مظلمة.. و«فاطمة» المنغولية تبحث عن الرعاية

كل يوم تستيقظ مريم في الصباح الباكر لتراقب الطالبات والطلاب اثناء خروجهم من منازلهم باتجاه مدارسهم، بينما هي محرومة من هذا الحق رغم انها تجاوزت الستة سنوات منذ اشهر عديدة، وفي كل يوم ايضا تصرخ مريم باكية امام والدتها وتقول لها: “لماذا يا أمي لا اذهب الى المدرسة مثل بقية أولاد الجيران”.

لدى مريم أخت أصغر منها – فاطمة- اكملت الخمس سنوات من عمرها المديد لكنها من ذوي الاحتياجات الخاصة، ورغم ذلك لم تحظَ بأي اهتمام من قبل المراكز المتخصصة في هذا المجال وحتى مركز الشفلح لم يهتم لأمرها.
السبب وراء كل ذلك – كما تقول والدة الطفلتين – يعود الى ان الاب يحمل وثيقة قطرية، وتضيف الام بحسرة: “اسمي ام محمد وانا من السعودية ومتزوجة من رجل يحمل وثيقة قطرية منذ 9 سنوات، لدي 3 أطفال ومنذ يوم زواجي وظروف زوجي صعبة وحياتي وحياة أولادي سيئة جداً.. ليس لدينا مصدر رزق فزوجي عاطل عن العمل وانا لا اعمل واولادي حياتهم ومستقبلهم متوقف.. لا يذهبون الى مدارس لأن اباهم يحمل وثيقة قطرية ولا يعمل.

وتتابع: “ذهبت الى احدى المدارس لكي اسجل ابنتي لكنهم لم يقبلوها بحجة ان اباها لديه وثيقة قطرية ولا يعمل في اي دائرة حكومية، والان البنت عمرها 6 سنوات و3 شهور حتى الآن لم تقبلها اية مدرسة، وكذلك ابنتي فاطمة عمرها خمس سنوات ونصف حاولت ان اسجلها بمركز الشفلح ولكن لم يقبلوها.. بناتي حُرِمْنَ من كل شيء لأن لديهن وثيقة قطرية”.

وتضيف الام: “منزلنا بالايجار مقابل3500 ريال شهريا، وهو بيت خشبي متحرك (كابينة) بداخل ساحة منزل صاحب البيت، وتأتينا فاتورة الماء والكهرباء بالف ريال شهريا، وهذا البيت الخشبي لا احد يستطيع النوم بداخله بسبب الحشرات واصوات الكلاب والقطط، عدا عن الظلام واليأس بسبب عدم وجود اضاءه في الكابينة”.

وتقول ان بعض فاعلي الخير يساعدونهم احيانا في توفير الاكل، وفي بعض الاحيان يرسل لها اهلها مساعدات من بلدها.
وتضيف بحسرة وألم: “ابنتي الصغيرة توبخني وتقول لي في كل يوم (لماذا لا اذهب الى المدرسة)، حيث انها تستيقظ فجر كل يوم وتنتظر الباص الذي يأخذ الطلاب الى مدارسهم في فريجنا.. تنتظر وتبكي وتقول (لماذا هؤلاء يذهبون وانا لا اذهب).. وابنتي الاخرى تقوم بعد المنازل وتقول لماذا نحن ليس لنا منزل مثلهم، ولماذا جيراننا افضل منا”.

تتعرض عائلة ام محمد الان للطرد من كابينة الخشب، تقول: “نقيم في هذه الكابينة منذ 9 شهور، والآن صاحب الكابينة يهددنا بالطرد ويقول ان نظام الكابينة غير قانوني ويريد ان يبني من طابوق واسمنت ويؤجر بسعر افضل وقد اعطانا مهلة شهرين فقط ومن ثم نصبح في الشارع، لم يعد أمامي سوى أن اطلب من أهل الخير ان ينقذونا”.

وتقول ان ابنتها فاطمة من ذوي الاحتياجات الخاصة، فقد خلقت منذ ولادتها “منغولية”، لكنها ذكية، وقد ذهبنا الى مستشفى الرميلة واطلعوا على ملفها لكي يصرفوا لها مساعدة، لكنهم توقفوا عن كل شيء بعدما اكتشفوا ان لديها وثيقة قطرية.

تعيش أم محمد وعائلتها حياة صعبة وسيئة، تقول: “ابنتي مريم تستعير كتب من الجيران لتدرس في البيت، وتقول لي أنها تريد ان تدرس بنفسها طالما انه لا مجال لكي تذهب للمدرسة”.
تقول أم محمد ان عائلتها طردت من البيت الذي كانت تسكنه بسبب عدم قدرتها على سداد الايجار الشهري، وها هي الآن مهددة بالطرد مرة اخرى، مشيرة الى انها طلبت المساعدة من عدة جهات ولكن بدون فائدة، وقالت إنها تعيش في كابينة الخشب مع 12 فرداً هم زوجها وطفلتاها ووالدة زوجها واخوة زوجها، مشيرة الى ان جميع أخوة زوجها عاطلون عن العمل وان احدهم اصم، وقالت ان إحدى الجمعيات الخيرية ارادت مساعدتنا واتصلوا بنا، ولكن عندما عرفوا اننا من حملة الوثيقة القطرية لم يعاودوا الاتصال بنا.

مصدر هذا الخبر [ جريدة الشرق القطرية ]

http://www.al-sharq.com/articles/more.php?id=53636&date=2010-04-24

Advertisements
التصنيفات :Uncategorized
  1. لا توجد تعليقات حتى الأن.
  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: